خاص


جرائم بالمغرب سببها الغيرة.. ومن الحب ما قتل             
 

                                       القتل والتسميم والإلقاء من طوابق شاهقة                     
قصص الحب لا تنتهي دائما بالسعادة كما يقع في الأفلام والمسلسلات والروايات الرومانسي.. بل يحدث أن تنتهي نهايات مأساوية كما في هذه النماذج:
                     ذبح فتاة أحلامه بسبب الغيرة                     
لم يتمالك عبد الهادي نفسه وهو يرى حبيبة قلبه تخطب لشخص آخر، ولم يستطع مقاومة نار الغيرة فأقدم على ذبح الفتاة التي كان شغوفا بحبها وفصل رأسها عن جسها، كما وجه عدة طعنات إلى شقيقها القاصر (15 سنة) في العنق والبطن عند محاولته التدخل لإنقاذ الضحية، قبل أن يفعل نفس الشيء مع أمها ويفر هاربا فجر الأحد الماضي
الجاني عبد الهادي (20 سنة)، الذي ألقى عليه القبض الاثنين الماضي بحي "الخبازات" بمدينة القنيطرة كان يشتغل كخادم لدى عائلة الضحية، ويسكن بإحدى مآوى بسبب طرده من ورشة بناء. وخلال مكوثه معها، تعلق قلبه بالضحية،كريمة (16 سنة)، ابنة المشغلة ، وكان يحلم بالزواج منها، غير أنه اقترف جريمته بعد علمه بقبولها الاقتران بشخص آخر تقدم لخطبتها خلال الأسبوع الماضي.
                     شاب يقتل خليلته بسبب الغيرة                     
منتصف شهر نونبر الجاري، اهتز حي الرميلة ببني ملال على وقع جريمة نفذها شاب (21 سنة) في حق خليلته (19 سنة) بعدما تسرب إلى قلبه الشك في كونها تتحدث عبر الهاتف مع شخص آخر.
وترجع أسباب ارتكاب الجريمة إلى الغيرة حيث كانت تربط عماد بالفتاة الضحية علاقة غير شرعية، وبسبب الشك في تصرفاتها كان يراقبها من بعيد، على متن دراجة نارية بمعية صديقه بالقرب من الملحقة الإدارية الأولى بحي الرميلة، فصادفها داخل مخدع هاتفي وهي تتحدث بالهاتف فازدادت شكوكه، فاستدرجها إلى خرج المخدع الهاتفي وطلب منها مصاحبته مهددا إياها بسكين كبيرة الحجم، وعندما رفضت باغتها بطعنة قوية على مستوى العنق فسقطت على الأرض ، وفر مع صديقه على متن الدراجة النارية إلى جهة مجهولة قبل أن يتم القبض عليه بعد أربعة أيام بدوار بوحجر بجماعة سيدي جابر حيث اعترف بجريمته، وقال إنه لم يكن يقصد قتلها، بل كان فقط يريد تخويفها بالسكين من اجل مرافقته.
                     ألقى بعشيقته من الطابق الثالث                     
أقدم شخص على إلقاء عشيقته على إلقاء عشيقته من الطابق الثالث لمنزل بمدينة قلعة السراغنة، ليلة الثاني من شهر نونبر الجاري ولاذ بالفرار لولا أن شبان الحي أوقفوه وقدموه إلى الشرطة.
وكان الجاني (في الخمسينات من عمره) وهو متزوج ويقطن بأحد الدواوير المجاورة لمدينة قلعة السراغنة اعتاد التردد منذ مدة طويلة على شقة عشيقته البالغة من العمر 24 سنة، حيث كان يترك سيارته الفلاحية بعيدا عن الحي، الذي تقطن به الهالكة حتى لا يثير الشكوك.
ولم تعرف بعد ملابسات هذه الجريمة وأسبابها لكون التحقيق مازال جاريا في القضية، غير أن بعض المصادر لم تستبعد أن يكون الخمر شرارة الجريمة التي انتهت بمصرع الفتاة
                     طعنت عشيقها بعد سنوات من العشرة غير الشرعية                     
بعد سنوات من الشعرة غير الشرعية ولأسباب غير واضحة أقدمت سعاد (40 سنة) على وضع حد لعشيقها أحمد (50 سنة) بطعنة سكين في عنقه لقي إثرها حتفه
وتعود أحداث هذه القضية إلى الـ24 من شهر شتنبر الماضي، حينما استدرجت سعاد، المعروفة بـ"بنت الرباح" أحمد إلى درج المنزل الذي يقطنان فيه بمدينة قلعة السراغنة منذ سنوات. وحين أحكمت قبضتها عليه وجهت إليه طعنة بسكين إلى عنقه، وجرته من قفاه ليسقط مضرجا في دمائه قبل أن يلفظ أنفاسه في المستشفى.
ولم تعرف أسباب هذه الجريمة غير أن بعض الجيران أكدوا في تصريحات صحفية أن الشخصين كانا في حالة سكر طافح، كما اتهما دأبا على الشجار بالمنزل، بعد كل جلسة خمر تجمع بينهما، وأن لهذه المرأة ثلاث بنات أكبرهن متزوجة وتبلغ من العمر حوالي 25 سنة بالإضافة إلى طفل لم يتجاوز الثماني سنوات
                     دست له السم في المشروب لتتخلص منه                     
شهد دوار راس الماء، بضواحي مدينة فاس، نهاية مؤلمة لقصة عشق بين شاب يدعى عمر وفتاة تدعى عائشة، كانا يعشقان بعضهما عشقا رهيبا تحول إلى جحيم مطبق، بعد أن لفظ الشاب أنفاسه الأخيرة بإحدى المصحات الخاصة بفاس، ليعلن بين أهل الدوار بأنه مات مسموما.
بدأت قصة الحب العذري بين عمر (32 سنة) وعائشة (27 سنة) منذ سنة 2006، غير أنه عندما تقدم عمر بطلب يد معشوقته من والديها رفضا، لكن هذا الرفض لم يمنع عمر من مواصلة تعلقه بها إلى درجة أنه كان يصيح بأنه سيحبها حتى الموت. وقبل أيام، نقل عمر إلى مصحة استشفائية وهو يصيح ويلفظ الآهات والزفرات بعد تجرعه لمشروب غازي تأكد بعد إخضاعه للتحليل أنه يتوفر على سم، وكان يشير بأصابع الاتهام قبل موته، إلى حبيبة قلبه، غير أن عائشة أنكرت التهمة الموجة إليها، نافية أن تكون على صلة بالحادث من قريب أو بعيد وأكدت في تصريحاتها أثناء البحث أنها ومنذ أن رفض أبوها تزويجها من عشيقها عمر، قررت فك ارتباطها به، وأنها لجأت إلى أهله وشكت لهم تصرفات ابنهم عمر، الذي يعمد إلى التشويش عليها وعلى عملها بالمصحة البيطرية وطالبته بأن يكف عن مطاردتها . لكن عمر، الذي جن جنونه بعشيقته عائشة، أبلغها بأنه لن ينسحب من حياتها ولو كلفه ذلك حياته، وهددها بإرسالها إلى السجن إذا لم تبادر إلى التزوج منه رغم أنف عائلتها، وجاء في أقوال المتهمة عائشة أنها لم تغادر بين أهلها طيلة يوم وقوع الحادث، وأنها لم تلتق به منذ أن قررت إنهاء علاقتها به وبعملها، عكس ما روج له هو حين فكر في وضع حد لحياته بهذه الطريقة. لكنها لم تنكر بأنها غادرت المدينة خوفا من أن يصيبها مكروه من طرف عائلة عمر.
                     قتل زوجته لشكه في خيانتها له                     
أقدم زوج على قتل زوجته طعنا بمدينة الناظور، وذلك لشكه في كونها تخونه مع حارس أحد الأضرحة، واعترف المتهم الذي اعتقل بمراكش بعد شهرين من ارتكابه للجريمة، بأنه أقدم على قتل الزوجة بفعل الخيانة الزوجية، حين تمكن بمراقبته لها اكتشاف خيانتها له.
وصرح المتهم خلال الاستماع إلى اعترافاته من طرف المحققين بمركز جهوية الناظور، بأن زوجته الضحية طلبت منه يوم ارتكابه للجريمة الذهاب إلى الزاوية حيث يوجد الضريح، الذي وجت إلى جانبه مقتولة بدافع التبرك بـ"السيد" والمبيت في الزاوية فامتثل الزوج لطلب الزوجة، واصطحبا معهما طفليهما، للمبيت في الزاوية المذكورة، انطلاقا من منزل الزوجية الواقع بجماعة صاكا، وبعد وصلهما إلى "السيد" دخلت الزوجة الضحية إلى الضريح رفقة مقدم الزاوية، وحسب تصريحات الزوج دائما، فإنه لاحظ تأخر زوجته بالداخل، فراودته شكوك أسباب تأخرها مع المقدم بداخل الزاوية، فاعتقد تحت تأثير الشك والغيرة أنها تخونه مع مقدم الضريح وهو ما حذا به إلى مباغثتها.
ودون أن يتحقق من تعاطي الزوجة للخيانة الزوجية، أقدم على جرحها إلى خارج الضريح، ليستل سكينا ويطعنها في أنحاء متفرقة من جسدها وفر إلى وجهة غير معلومة تاركا وراءه طفليه وزوجته القتيلة وهي تلفظ أنفاسها الأخيرة.
 
 

 
 
 كيف يتزوج المغاربة في عصر التكنولوجيا الرقمية             
 

                  هذه قصص فتيات ضربن بالعادات والتقاليد عرض الحائط وركبن موجة الانفتاح والعولمة للبحث والعولمة للبحث عن شريك الحياة في سوق البشرية، منهن من وصلت إلى بر الأمان ومنهن من ةكانت ضحية نصب واحتيال دفعت ثمنه غاليا، لتتحول من باحثة عن السعادة الزوجية إلى باحثة عن الحرية بأبخس الأثمان
                     شابات يبحثن عن شريك الحياة متوسلات بالتكنولوجيا الحديثة كل وحدة وزهرها اللي طاحت فيه                     
أسماء شابة في الخامسة والعشرين من العمر متوسطة الجمال، طويلة القامة ممشوقة القوام، تنتمي إلى عائلة محافظة لا تعترف بالتعارف قبل الزواج. تركت مقاعد الدراسة وهي في مستوى الباكالوريا، لم تحمل نفسها عناء البحث عن عمل لأنها كانت تدرك جيدا أن أسرتها ميسورة الحال لن تسمح لها بالعمل، تقضي وقتها بين مساعدة والدتها وبين الجلوس أمام حاسوبها لملاقاة الأصدقاء على صفحات الانترنيت
                     سال على المكتاب                     
أسماء التي تحب الدردشة لتمضية الوقت والاستفادة في الآن ذاته من مرتادي صفحات النت، لم تكن تدري وهي تجلس بشكل يومي تتبادل أطراف الحديث مع شاب مصري أن علاقتهما ستتحول من صداقة عادية إلى زواج يجمعهما في بيت واحد وأن هذا الجهاز العجيب سيقلب حياتها رأسا على عقب.
بدت أسماء متحمسة وهي تحكي عن تجربتها قائلة "كانت مجرد علاقة عادية بدأت بالصداقة وانتهت بالزواج.. مكنتش كنفكر في يوم من الأيام نتزوج بهاد الطريقة".
رحلة التعارف بين أسماء وزوجها انطلقت عندما بدأت النقاشات تنتقل إلى ما هو خاص، بعدها بدا كل واحد منهما يحس بحاجته إلى الآخر، تضيف قائلة في هذا الإطار "كنت كنحس بنفسي محتاجة نتواصل معاه كل نهار وحتى هو عندو نفس الإحساس من تما عرفت بلي الأمر بدا يدخل في الجد والصداقة بدأت كتحول لشي حاجة أخرى"
بين الولف والتعود وكلام الإعجاب والغزل، تطورت علاقة أسماء بزوجها الحالي وبدأت الأحاسيس بينهما تنهمر شلالات أغرقت الطرفين ليتولد عنها بحر من الحب والمشاعر الجميلة، ترجمها كل واحد منهما برغبته في الارتباط بالطرف الآخر، لكنها ستصطدم بحاجز الاعتراف للأهل بما يجمع بينهما" كنت أجد صعوبة في التصريح لعائلتي المحافظة بما كان بيني وبين ذلك الشاب رغم أنني أومن بعدم وقوعي في المحضور، وان الأمر لم يتعد حدود الاحترام... لكن في نهاية المطاف تدخلت خالتي لتقنع والدي بالموضوع، الخالة إذن كان لها دور كبير في إقناع والد أسماء بالموضوع ليعلن موافقته على اللقاء بالعريس وعائلته.
                     بعدها انتقل الشاب المصري إلى المغرب رفقة عائلته ليتم الزواج برضى الطرفين وليستقر بهما المقام بالمغرب.                     
ختمت أسماء رواية تجربتها قائلة "نتمى كاع البنات يتوفقو في اختيار شريك الحياة ويعيشو السعادة اللي كنعيشها.. وهاد الشي كلو غير قسمة ونصيب".
 

                                       مرسول الزواج                     
لم يقتصر البحث عن شريك على الانترنيت وحده، لكن كل واحد من الباحثين والباحثات عن النصف الثاني كان مولوعا بوسيلة معينة يراها كفيلة بتحقيق مراده.
"كنت دايما من هواة التعارف والمراسلة عبر العالم، ديما تلقاني مضيعة فلوسي على الجرائد والمجلات كنت ديما كنحلم نتزوج براجل من برا" كلمات قليلة عبرت من خلالها سمية الشابة البشوشة ذات السادسة والثلاثين ربيعا عما كان يخالجها من أحلام حول الزوج المنتظر الذي طالما حلمت به يحملها على حصانه الأبيض وينطلق بها بعيدا عن العالم وعن الوسيلة التي أرتأتها كفيلة بتحقيق ذلك.
سمية لم تتوان على بذل الجهد والمال للحصول على مبتغاها وتحقيق حلمها، لم تكن تهتم بالزوج الذي سترتبط به بقدر ما كانت تهتم بالزواج أو كما تقول معبرة عن ذلك "كنت باغية راجل عايش في الخارج باش نغير حياتي وصافي".
تغيير مجرى الحياة والابتعاد عن الوسط العائلي المضطرب سبب رئيسي دفع سمية إلى البحث عن البديل. رغبتها هاته كانت شعاع الأمل الذي تستنير به في ظلام محيطها محاولة عيش حياة أفضل بعيدا عن كل ما له علاقة مباشرة بالعائلة.
بدأت سمية تبتاع المجلات التي تضم بين طياتها ركنا يضم الباحثين عن شريك الحياة، وكانت تراسل كل من ظنت أنه يمكن أن يتوفر على الإمكانيات التي ستساعدها على تحقيق أحلامها.
في الوقت الذي كانت فيه سمية تبحث عن الزوج الذي سيجتثها من معاناتها ويحقق كل ما كانت تحلم به، وجدت على صفحات إحدى المجلات العربية صورة ومعلومات عن شاب جزائري وجدت فيه ضالتها، ليبدأ مسلسل التعارف بينهما عن طريق البريد. تقول سمية "أكثر من عام وحنا كنتراسلو"بيناتنا حتى بديت كنشك في مصداقية هاد العلاقة" شك سمية أخبى حماستها تجاه الشخص الذي حلمت أن ترتبك به. هذا الفتور كما صرحت سمية، كان سببا في إقبال الشاب الجزائري على طلب يدها للزواج "منين بدات كتطوال العلاقة بلا أي نتيجة صرحت ليه بكل النوايا اللي متدور في بالي.. طلب مني نحدد موعد باش يجيب عائلتو لدارنا" تم الزواج واستقر الإثنان في الجزائر نظرا لارتباط الزوج بعمله هناك.
سمية تعيش اليوم رفقة زوجها وأبنائها الثلاثة في استقرار تنهي كلامها معلنة"كل شي على التفاهم والصدق وحنا كنا واضحين وصادقين من البداية باش حتى حد ما يتفاجأ بلاخر من بعد الزواج".
                     مأساة عبر الانترنيت                     
الزواج عبر الانترنيت أو المجلات لا ينتهي دائما نهاية سعيدة فقد يحدث وينقلب السحر على الساحر كما وقع لبشرى الشابة الموظفة الطموحة ذات الثامنة والعشرين سنة، بنت مدينة الدار البيضاء، التي كانت تعيش حياة عادية داخل وسطها العائلي.
بدأت حكايتها عندما تعرفت على رجل سعودي عن طريق الشبكة العنكبوتية تبادلا أطراف الحديث ولم يقتصر النقاش بينهما على موضوع محدد، حكت بشرى بتلقائية وحزن شديد يطل من عينيها وهي تستحضر ذكرى أليمة لم تستطع لملمة جراحها بهد "بسبب الانترنيت عشت كابوس منتمناش لأي وحدة تعيشو" قبل أن تضيف موضحة "حياتي كلها تغيرات من بعد هاد التجربة.. تلاقيت براجلي في الأنترنيت واقتنعت بيه حيت بانت ليا فيه المواصفات اللي كنت كنتمنى في شريك حياتي".
كانت بشرى في فترة الخطوبة تتفاخر أمام صديقاتها بزواجها من رجل عربي وثري،هذا كل ما كانت تعرفه عن الإنسان الذي سترتبط به، والمواصفات التي تتحدث عنها لم تعد الجوانب المادية، في حين أغفلت كل الجوانب الأخرى التي كان يفترض فيها أن تكون من أولوياتها" اعتبرت زواجي بيه نجاح تزاد لنجاحي في تحقيق ذاتي على المستوى العملي.. انبهرت بيه وعملتش حساب لكل ما يمكن يجي من بعد".
مأساة بشرى انطلقت فصولها عندما وطأت قدماها عتبة منزل افترضت فيه أن يكون العش الدافئ الذي يؤثثه الحب وترفرف في سمائه السعادة، لكن الواقع كان غير ذلك، تسترسل قائلة "اول ما دخلت لقيت واحد المرا في الدار ومعاها ثلاثة ديال الدراري صغار حسبتهم من عائلتو، لكن من بعد عرفت بإللي هاديك مراتو و الدراري ولادو".
لم تكد تستيقظ بشرى من صدمتها كي تستجمع أفكارها المشتتة، وتستفسر زوجها عن الأسباب التي دفعته إلى فعل ذلك، حتى فوجئت به وقد سرق جواز سفرها وسحب منها كل الأوراق التي تثبت هويتها وشرعيتها في الإقامة هناك لينطلق مسلسل معاناتها الذي تقول عنه "من داك النهار تحولات حياتي من مولات الدار لخدامة الشغالات كاملة وممنوعة عن الاتصال بالعالم الخارجي وحتى بعائلتي.. تعرضت للضرب والإهانة بلا سبة". لم تكن بشرى تعلم السبب الذي يدفع زوجها إلى الانتقام منها على ذلك النحو، إلا أنها علمت فيها بعد أنه كان يعاني من مرض نفسي.
ثمانية أشهر مرت عليها ببطء شديد كما لو كان الوقت متواطئا مع طرف آخر ضدها ! لم تعد تريد سوى العودة إلى بلدها والعيش في أحضان عائلتها الصغيرة.
لحسن الحظ وجدت بشرى من يساعدها على الهرب من البيت والعودة إلى وطنها الأم لأنها كما عبرت ذلك "وليت طالبة السلة بلا عنب" لتعود حاملة معها آلامها ومعاناتها من تجربة فاشلة تركت داخلها جراحا عميقة لن تندمل إلا بمرور الوقت.
حظ بشرى العاثر أوقعها بين براثن وحش آدمي استغل جهلها بالقانون وبعدها عن بلدها الام، لكنها بالمقابل وجدت عائلة فتحت لها ذراعيها ووفرت لها الحضن الدافئ حتى تستطيع مواصلة المشوار إلى آخره، تقول " الله كيبغيني... حيت لقيت عائلتي اللي ساعداتني باش نرجع لخدمتي وحياتي الطبيعية".
في النهاية تتمنى بشرى من كل فتاة مقبلة على خطوة مماثلة كهاته توخي الحذر قبل الإقدام عليها حتى تتفادى الوقوع في شراك منصوبة لاصطياد المزيد من الخبايا.
                     "مي يامنة".. ألفت بين القلوب في الحلال                     
هي سيدة قصيرة القامة بدينة الجسم متقدمة في السن لها علاقات محترمة ومتشعبة بكل سكان الحي، بشوشة ومحبوبة من طرف الجميع خفيفة الظل حسب وصف ابنتها الكبرى. يتحلق حولها الجميع في المناسبات، رأيها مسموع ومحل ثقة لدى سكان الحي.
إنها "امي يامنة" الخاطبة التي تتصف بخبرتها وتجربتها الواسعة في الحياة تعمل على تسيير التعارف واللقاءات بين الراغبين والراغبات في الزواج.
"أمي يامنة" تتوفر على باقة من الصور للفتيات الراغبات في الزواج، تعرضها على كل من يرغب في الارتباط وإيجاد نصفه الثاني. معرفتها بالفتيات تتم عبر زيارتها للأسر، او من خلال زيارة الفتيات والأمهات لها في منزلها، لأنها بكل بساطة امرأة ملمة بأحوال سكان الحي والأحياء المجاورة لها، وعارفة بالميولات والمواصفات التي يشترطها طالب الزواج في نصفه الآخر، ومن ثم تنتقل بين العائلات التي لها فتيات لا تسمح لهن ظروف عيشهن وتقاليدهن العائلية بالظهور للعوام كي يستطيع تحديد العروس المناسبة وفق الشروط المطلوبة.
غالبا ما كانت "امي يامنة " الخاطبة تعتمد على المناسبات والأعراس والحفلات التي تحرص الفتيات والفتيان على حضورها، حتى تستطيع التعرف على الفتيات الجميلات والناضجات اللواتي أصبحن في سن الزواج.
"أمي يامنة" حسب رواية ابنتها، تتحدث بفخر عن ماضيها الزاهر والمليء بالنجاحات، وعن فضلها في تزويج الكثير من الفتيات ولطالما رددت "أنا كنت السبب في زواج بزاف ديال البنات اللي دابا دارو ديرورهم أو باقين لدابا كيجبدوني بالخير".
تستحضر ابنه "امي يامنة" أنها كانت تحضر جميع مراحل الزواج، وتلم بكل التفاصيل من الهطبة حتى الزواج وتقول عن دور أمها "كان الزواج كلو كيدوز على يدها الناس كيحضروها لكل شي"
علاقة "أمي يامنة" بالمتزوجين تستمر حتى بعد الزواج لأنهم كانوا يحرصون على حضورها حتى في مناسباتهم التي تتلو العرس كحفلات "السبوع "وغيره. بل إن دورها يتجاوز في أحايين كثيرة مجرد التوفيق بين شخصين في الحلال، لتلعب دور الحكم في فض النزاعات بين المتزوجين و"تخيط بيناتهم بخيط بيض" كما تقول ابنتها في حالة وقوع المشاكل بين الزوجين.
" امي يامنة" لم تكن تتقاضى أجرا عن العمل الذي تقوم به ، بل كانت "كتبغي تاخذ لأجر" و"كانت كتعيش غير مع أولاد الجواد" كما عبرت عن ذلك ابنتها، فكل واحد من العائلات سواء من جهة العروس أو من العريس "كايعطيها حلاوتها"، بحيث لا تشترط امي يامنة ثمنا محددا لخدماتها فقد كانت تقبل بأي شيء "كل واحد على قد جيبو.. حيث المزوجين في السما أنا غير سبب". بهذه العبارة كانت ترد امي يامنة على كل من يحدثها في أمر الثمن الذي تتقاضاه"
كلام" امي يامنة" عن الزواج فيما مضى لا يخلو من الفخر والاعتزاز بالمراحل التي يمر منها وعدد الأيام التي تتواصل فيها الاحتفالات، كانت تردد على مسامع بناتها وجاراتها كلما دار الحديث عن الأعراس، "بكري كان العرس ليه الشان يفرحو فيه العائلة والجيران والصحاب سبعيام كاملة ماشي بحال اليوم كلشي باسل ومزروب بحال اللي جارين عليهم".
كانت "امي يامنة" تتحدث عن تقهقر دور الخاطبة إن لم نقل انعدامه كما تحكي لنا ابنتها على لسانها "مشات علينا ما بقى حد كيسول فينا بنات اليوم وولاد اليوم مبقاوش كيبغيو هاد الشي.. راه الوقت تبدلات حتى كيتلاقاو ويتفاهمو عاد يعملو والديهم".
هذا التغيير الحاصل في المجتمع من انفتاح على العالم من خلال التكنولوجيا الحديثة هو الذي جعل دور الخاطبة التقليدية يندثر ليترك المكان شاغرا لأنواع أخرى من الخاطبات الجدد.
الحديث عن الأمجاد والأعمال التي كانت تقوم بها استمر رفقة جارات وصديقات "امي يامنة" حتى بعد توقفها عن مزاولة نشاطها في الربط بين الراغبين في الزواج وتقريب المسافات فيما بينهم، عبر جلسات الشاي المسائية التي دأبت على تنظيمها كل يوم حتى تتمكن من استرجاع ذكرياتها وقتل الوقت.
 
 
                      هل عوضت الخاطبة الإلكترونية الخاطبة التقليدية؟                     
تغيرت كثيرا طرق المغاربة في اختيار شريك الحياة، فبعد أن كان التعارف من قبل لا يتحقق إلا بوساطة من الخاطبة والعائلة، أضحى اليوم كل شخص في غنى عن أية وساطة بل يستطيع أن يختار بنفسه الأسلوب المناسب له في البحث مستفيدا من التكنولوجيا الحديثة والتغيرات التي طرأت على المجتمع.
"يا سعد من وفق راسين في الحلال" عبارة لم نعد نسمعها اليوم. هي ليست مجرد مثل شعبي أو شعارا، بل هي المهمة التي كرست الخاطبة حياتها من أجل تأديتها على أكمل وجه منذ سنوات طويلة في مجتمع يعرف عنه أنه كان أقل انفتاحا مما هو عليه اليوم. مجتمع كان فيه الحديث بين الرجل والمرأة على مرأى الناس جريمة، فلا مجال للتعارف بين الجنسين. ظروف حتمت ظهور نوع من الوساطة (الخاطبة) بين أهل الفتاة الراغبة في الزواج التي كان عليها انتظار "النصيب" في بيت الوالدين، وبين أهل الرجل الذي كان بحاجة إلى من يساعده في إيجاد نصفه الآخر ويدله على الدار المناسبة التي يمكنه طرق بابها.
                      اللي ما زوجوه الوالدين كتزوجو الخاطبة                     
"مصطفى" رجل في الرابعة والستين من العمر، متقاعد وأب لخمسة أبناء. ارتبط بزوجته وأم أبنائه منذ أربعين سنة. شاء القدر ألا يكون زواجه باختيار من الأهل لأنه ذاق مرارة اليتيم وحرم من والديه في سن مبكرة، لكن وساطة خاطبة تدعى "طامو" كانت تزور بيت عمته حيث نشا، جعلتها تقوم بدور الأم في توجيهه ومساعدته على إيجاد شريكة الحياة.
يتذكرها مصطفى بتأثر شديد لأنها رحلت على دار البقاء منذ سنوات بعد أن ساهمت في إسعاد كثيرين ولشعوره بالامتنان لها ، فبفضل "امي طامو" تمكن من إيجاد "بنت الناس" بكل المواصفات التي تمناها كالجمال والخلق والأصل الطيب وكانت بداية التعارف الحقيقي بينهما بعد الزواج "في زماننا احنا ماكانش هاد الانترنيت... التلفزيون هو الأخير ماكانش واللي ما زوجوه الوالدين كتزوجو الخاطبة " يقول مصطفى مسجلا الفرق الفاصل بين زمانيين وتاريخين.
وبالرغم من كل التغيرات التي طرأت على المجتمع تبقى وساطة الخاطبة في نظر مصطفى الوسيلة الأسلم التي تضمن الحد الأدنى من السرية والخصوصية، كما تحد من إمكانية الكذب والتلاعب مع مراعاة المواصفات المشترطة عكس صفحات المجلات والانترنيت التي يصعب من خلالها التأكد من حسن نية أصحاب الإعلانات في إيجاد الشريك. وهو ما يعني بالنسبة إليه الغياب الكامل للثقة التي يقوم على أساسها الزواج، خاصة وأن الفتاة التي تحول نفسها إلى "سلعة للعرض"، يستطيع أي شخص رؤية صورتها أو لقاءها، تكون بهذا الأسلوب "المستهتر" تتجاهل عادتنا وتقاليدنا وتضرب عرض الحائط كل القيم والمبادئ التي تربينا عليها.
                     اللي ناوي المعقول ما كاينش ف الانترنيت                     
الاختلاط بين الرجل والمرأة في ميادين الدراسة والعمل والحياة بشكل عام ما هو إلا مظهر من مظاهر الانفتاح التي طرأت على المجتمع فجعلت التعارف بين الجنسين أسهل من ذي قبل. تطورات حدت من صلاحيات الوالدين حتى أصبح دورهما اليوم لا يتعدى الاستشارة في أحسن الأحوال، إن لم يكن مجرد حضور شكلي بعد أن كان لهما الرأي الأول والأخير في مشروع الارتباط. لم يعد كل من الرجل والمرأة في حاجة إلى وساطة العائلة أو الخاطبة من أجل التعارف أو إقامة علاقة قصد الزواج، بل يمكنهما اختيار شريك الحياة من خلال التعارف المباشر الذي قد يحدث ببساطة في العمل الشارع والأماكن العامة.
"اللي ناوي المعقول ماكاينش في الانترنيت" فكرة تتشبث بها فاطمة سيدة في الخمسين من العمر وربة بين وأم لثلاثة أبناء، بل وترى أن من يستخدم تلك الأساليب في البحث عن الشريك المناسب لا يتصف دائما بالجدية والصدق ولا يكون هدفه الحقيقي هو الزواج، بل مجرد التعارف من أجل التسلية لا أكثر. فـ"الزواج المضمون" حسب تعبيرها، لا يتحقق إلا عندما تتولى العائلة وعلى رأسها الأب والأم مهمة اختيار شريك الحياة المناسب للأبناء على المستوى الأخلاقي والاجتماعي والمادي أيضا. فالآباء هم الأكثر حرصا على مصلحة الأبناء "وكيفما زوجوني الوالدين غنزوج أولادي..."
بكل فخر تستحضر فاطمة وقد ارتسمت البسمة على محياها ظروف زواجها الذي تم بصورة تقليدية . فهي لم تكن على معرفة مسبقة بالعريس وإنما جاء الارتباط باختيار من والديها اللذين أكدا لها أن مواصفات الزوج المثالي متوفرة فيه، فوافقت دون أي تردد وكان القرار الصائب، فبعد الزواج بدأت تلمس يوما بعد يوم حجم التوافق بينها وبين زوجها في الأفكار والطباع لتغمر المحبة والمودة كل لحظة داخل القفص الذهبي. وهو ما جعلها لا تشعر بمرور أزيد من عشرين سنة عليها وهي بداخل ذلك القفص. لذا فهي مدينة لوالديها إلى اليوم بالسعادة والاستقرار وتنوي أن تلعب نفس الدور مع أبنائها بمساعدتهم في اتخاذ هذا القرار المصيري وإيصالهم إلى بر الأمان بعيدا عن دوامة الفشل التي يقع فيها كثيرون نتيجة التسرع والاختيار الخاطئ.
                     ولى زمان الزواج التقليدي                     
الزواج عن طريق الانترنيت يعد مجازفة حقيقية في قرار مصري بالنسبة لجيل "الزواج التقليدي"، لكنه ليس كذلك بالنسبة للجيل الحالي الذي يعتبره وسيلة سهلة وفعالة بل بمثابة عصا سحرية لتحقيق الأحلام والأماني، كما هو الشأن بالنسبة لـ"مريم" شابة في الثامنة والعشرين من العمر، أنهت دراستها الجامعية منذ سنوات لكنها لم تفلح – رغم بحثها الدؤوب- في إيجاد وظيفة فقررت تركيز البحث على العريس بعد شعورها بأن شبح العنوسة بدأ في مطاردتها ، خاصة وأنها أشرفت على أواخر العشرينات من العمر ولم يأت بعد أي طالب للقرب يقرع باب البيت.
ومن أجل تحقيق المراد تقضي "مريم" أوقات فراغها الطويلة في تصفح مواقع التعارف وغرف الدردشة وتعقد العزم على إيجاد زوج في العالم الافتراضي إسوة بإحدى صديقاتها التي تزوجت مغربيا يقيم بالديار الفرنسية. تزوجا بعد فترة تعارف دامت قرابة سنة تمكنا فيها من التواصل رغم بعد المسافة مستفيدين من التكنولوجيا الحديثة، ليأتي مباشرة في العطلة الصيفية ويتقدم لطلب يدها وهي اليوم تعيش معه في منتهى السعادة والهناء . "هي جربت غير عالله وصدقات ليها وعايشة بخير.. حتى أنا نجرب زهري"، بنبرة متفائلة مليئة بالحماس استعرضت تجربة صديقتها الناجحة على الانترنيت وتمنت لنفسها حظا مماثلا في إيجاد زوج لكن طبقا لتصوراتها وقناعاتها الخاصة.
                     زمن الخاطبة الإلكترونية                     
" رب صدفة خير من ألف ميعاد" مقولة تحققت في حالة "" محمد" البالغ من العمر 35 سنة بعد أن تمكن من إيجاد نصفه الثاني وخطيبته الحالية "سكينة" عن طريق الانترنيت وهو الذي ليس من عادته أن يتصفح مواقع التعارف والدردشة غير أنه في ذلك اليوم كان يحاول التخلص من الملل الذي شعر به يوم كانت فيه "القضية ميتة" حسب تعبيره، عندما لم يعرف مختبر التصوير الخاص به الإقبال المعهود من قبل الزبائن، لكن اليوم نفسه حمل له الحظ السعيد على صفحات الانترنيت، حيث وقع التعارف على فتاة أحلامه.
يعترف محمد أنه لم يأخذ الموضوع على محمل الجد في البداية وهو ما دفعه إلى الكذب أحيانا فيما يتعلق باسمه ووظيفته أو إلى التجمل أحيانا أخرى بخصوص شكله ونمط حياته. لكن مع مرور الأيام، بدأ الشعور بالثقة نحوها يزداد والحب يتسلل تدريجيا إلى قلبه، ما دفعه إلى مصارحتها بكل ما أخفاه عنها
                     في بدء الأمر لرغبته في أن تأخذ العلاقة بينهما مجرى آخر نحو الصدق والجدية .                     
جاء اللقاء الأول بينهما ليؤكد لـ"محمد" بأن إحساسه لم يكن مجرد وهم في العالم الافتراضي بل كان حلما تحقق فلقد وجد في "سكينة" كل المواصفات التي كان يتمناها والتي لم يجدها في كل اللواتي كانت والدته ترشحهن له من بنات العائلة والجيران، لذلك أصبح "محمد" مقتنعا بأنه في زمن الانترنيت لم يعد يوجد دور لوساطة العائلة أو الخاطبة التقليدية، بل إنه عصر "الخاطبة الإلكترونية" بامتياز.
ويبقى الصراع بين الأجيال مستمرا حول الوسيلة المثلى التي يتحقق من خلالها الزواج. صراع بين من يفتقدون الخاطبة التقليدية ويتشبثون بدور الوالدين وخاصة الأم في اختيار شريك حياة الأبناء، ومن يفضلون الاستفادة من الأساليب الحديثة في زمن الانفتاح والتحرر.. لكن ما يجمع بين الجيلين دون شك والذي لم يستطع الزمن تغييره هو كل ما يقوم على أساسه الزواج من حب وثقة واحترام والتي تضمن المحافظة على ذلك الرباط المقدس ومنعه من التفكك
                     الوكالات الخاصة بالزواج خدمة مؤدى عنها لكل الزبناء والزبونات                     
متعددة هي الطرق الحديثة المتاحة كالانترنيت وغيرها من وسائل الإعلام والاتصال التي يمكن من خلالها البحث في أفق إيجاد شريك الحياة من أجل الزواج دون الحاجة إلى خدمات الخاطبة التقليدية أو حتى وساطة العائلة وعلى رأسها الأم، ولكن مع ظهور نوع جديد من الوساطة يتمثل في الوكالات الخاصة بالزواج أصبح التساؤل حول ما تقدمه هاته الخدمة من امتيازات لا توجد في باقي الوسائل وعن أسباب لجوء المغاربة إليها الذي صار يفرض نفسه بقوة.
وتختلف كثيرا وساطة الوكالات الخاصة بالزواج عن الوسائط التقليدية من حيث الأساليب المستعملة، بحيث أضحى من الممكن والسهل تجاوز الحدود العائلية والمهنية والجغرافية كذلك، لكنهما يتلقيان في مبدأ السرية والحفاظ على الخصوصية الذي لا تضمنه صفحات المجلات والأنترنيت لأن الوكالة لها مقر خاص يقصده الباحثون عن الشريك، حيث يتعاملون هناك مع وسيط يتمثل في أشخاص حقيقيين عكس العالم الافتراضي حيث يسهل تقمص أي شخصية والكذب والتلاعب بمشاعر الناس ممن يحملون بإيجاد نصفهم الآخر.
                     أوربي يفتح وكالة تزويج بالمغرب                     
ويدافع بشدة "جون لوي لوروا" صاحب وكالة خاصة بالزواج عن الأساليب الحديثة معتبرا أن الوسائل التقليدية المعروفة قد تراجعت منذ سنوات وأن المغاربة أصبحوا اليوم أكثر انفتاحا وتحررا ويأتون بمحض إرادتهم من أجل البحث عن شريك الحياة، ولا يرغبون في فرض أي شخص عليهم، لذلك فهو واثق من قدرة الوكالة على كسب الرهان باستقطاب أكبر نسبة من المترشحين لكونها تلتزم بالصرامة والجدية ولأنها تشترط من أجل التوسط في عملية التعارف بين الجنسين أن يكون بنية الزواج وليس بنية التسلية.
ويؤكد "لوروا" أنه لا يقوم بفتح أي ملف المترشحين دون التأكد من صدق نواياهم ويشرف بنفسه على الموضوع من خلال جلسات حوار يتعرف فيها عليهم وعلى ظروفهم الاجتماعية والمادية والثقافية والنفسية كذلك تلك التي يلاحظها من خلال سلوكاتهم كما يحاول معرفة كل ما يحاول إخفاءه البعض من أسرار تتعارض مع شروط الوكالة قد يكشفها عندما يحاول البعض المراوغة أو التهرب من الإجابة.
وعند التأكد من مصداقية الزبائن يطلب منهم ملء استمارات تتضمن معلومات شخصية عنهم (الاسم الكامل ، السن، الطول والوزن الوظيفة، محل الإقامة والهويات...) إضافة إلى صورتين واحدة للوجه وأجرى للجسم بأكمله ليتم ضمها إلى الطلب من باب تأكيد مصداقية المترشح والوكالة. كما تغلق المجال أمام أي شكل من أشكال الخداع كالتي تحدث في مواقع التعارف على صفحات الانترنيت عندما يكذب الأشخاص بخصوص مواصفاتهم الشكلية كالجمال والطول والوزن.
وبالحديث عن المواصفات يقول "لوروا" بأن الرجال متطلبون في هاته النقطة أكثر من النساء، فالرجل يشترط الجمال ويركز على عامل السن، إضافة إلى المستوى التعليمي خاصة إن كان المترشح أجنبيا وذلك لضمان التواصل السليم بينما المرأة لا تشترط سوى الدخل القار والأخلاق الحسنة.
                     ويتراوح مبلغ فتح الملفات بين 300 و1000 درهم أما عند نجاح وساطة التعارف فالمبلغ يكون بين 10.000 و15.000 درهم.                     
مبالغ تبدو كبيرة بالنسبة لمجرد وساطة لكن "لوروا" يقول بأنها مداخيل معقولة بالنظر للمصاريف والمبالغ التي ينفقها من أجل اقتناء وسائل اتصالات جديدة للرفع من جودة خدماته.
                     الكتمان ضروري                     
يتكتم صاحب الوكالة بخصوص بنك المعطيات وعدد الطلبات الذي تتوفر عليه الوكالة ويكتفي بتقسيمها بين الجنسين بحيث تتوفر الوكالة على 60 في المائة من طلبات النساء و40 في المائة للرجال، معظمهم من الدول الفرونكوفونية معللا ذلك التفاوت في النسب بثقافة المجتمع حيث إن شبح العنوسة يبدأ في مطاردة المرأة منذ سن الثلاثين إن لم يكن قبله بينما الرجل لا يخشى التأخر في سن الزواج لأنه واثق من سهولة عثوره على زوجة في أي وقت وبكل المواصفات التي يتمناها، بينما تجد العكس في المجتمعات الغربية حيث لا تخشى المرأة العنوسة بل تتمتع عن الزواج وتؤجل مشروع الأمومة إلى أجل غير مسمى.
وهو أمر بات الرجل الغربي يتذمر بسببه، وقد يكون عاملا في تفضيله الارتباط بالمرأة المغربية لأنه يرى فيها مواصفات الزوجة المثالية، وهي بدورها تحبذ فكرة الارتباط بفرنسي أو بلجيكي مثلا، والسبب راجع في البداية للتقارب الثقافي بين المغرب وهاته البلدان بحكم البداية للتقارب الثقافي بين المغرب وهاته البلدان بحكم إتقان المغاربة للغة الفرنسية. وراجع كذلك إلى التسامح والانفتاح اللذين يميزان المجتمع المغربي بحيث لا يمانع زواج مغربية بأجنبي وكثيرة هي النماذج الناجحة لهذا الزواج المختلط سواء كان التعارف بالمغرب أو بالخارج بوساطة أو بدون وساطة.
                     غايات أخرى                     
يرى العديد من الناس أن لجوء المغاربة إلى هاته الوكالات ذات الطابع الدولي التي تتمكن أحيانا من إلغاء الحدود بين الدول، يكون في الغالب بدافع الهجرة، أو لأطماع مادية وهي فرضية لا يستبعدها صاحب الوكالة بحكم أن حالات عديدة مرت عليه بمكتبه فكان مآل مخططاتها الفشل بعد أول جلسة حوار، تكشف إن كان هذا التعارف بدافع الهجرة.
ويستحضر مثالا مغربي أراد فتح ملف من أجل الزواج بأوروبية أو كندية بالرغم من انه عاطل عن العمل كما أن مستواه في اللغة الفرنسية ضعيف جدا. وفي هاته الحالة اضطر صاحب الوكالة على توجيه نصيحة للراغب في الترشح بإيجاد طريقة أخرى لتحقيق حلمه، لأن هدف الوكالة الوحيد هو التعارف من أجل الزواج.
                     عن الاحداث المغربية  
 

    
أصدق حكمة قرأتها ..... .
 
إذا كنت تشعر أنك لا تعيش سعيداً
فاعلم أنك لا تصلّــي جيــداً فهناك فرق كبيـــــر: بين من يصلي ليرتاح بهـــــا وبين من يصلي ليرتاح منهـــا فانظر لقلبـــــــــك أيهما أنت؟؟!! وإذا استعجلك الشيطان في صلاتك.. فتذكر!!!! أن كل ما تريد لحاقه وجميع ما تخشى فواته بــيد مـن تقف أمامـــــــــــــــه
****************
قيل لأعرابي :لقد أصبح رغيف الخبز بدينار
فأجاب : والله ما همني ذلك ولو أصبحت حبة القمح بدينار
أنا أعبد الله كما أمرني وهو يرزقني كما وعدني


  

 
قال الرسول عليه الصلاة و السلام (إنما النساء شقائق الرجال، ما أكرمهن إلا كريم، وما أهانهن إلا لئيم ) وقال: (خيركم خيركم لأهله، وأنا خيركم لأهـلي) وقال: (أكمل المؤمنين أيماناً، وأقربهم مني مجلساً، ألطفهم بأهـله) وقال: (استوصوا بالنساء خيرا فإنما هن عوان عندكم، إن لكم عليهن حقا، ولهن عليكم حقا) ...

ربما يتبادر إلى الذهن سؤال وهو : لماذا يبتلى الله أحبابه؟
فقد ابتلى آدم بإبليس ، وإبراهيم بالنمروذ ، وموسى بفرعون ، ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم بأبي جهل، وقد قال عز وجل {وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوّاً مِّنَ الْمُجْرِمِينَ} الفرقان31
والسرُّ في ذلك أن البلاء يخلِّص القلب كليَّة لله ، لأن المرء عند الشدائد   والأزمات يتوجه بالكليَّة إلى الله تعالى ، مستغفراً ، ومتضرعاً بالدعاء ،   ليمنحه الرضا بقضائه ، ويلهمه الشكر على نعمائه ، ومن هنا نرى أن الله تعالى يبتلي بعض أوليائه في بدايتهم ، ثم يكون النصر لهم في نهايتهم ، ليرفع الابتلاء أقدارهم ، ويكمل بالنعماء أنوارهم ، فالإنسان لا يتطهَّر إلا بتقلبه بين الخير والشر ، والعسر واليسر
وانظر معي إلى سليمان الذي أعطى فشكر ، وإلى أيوب الذي ابتلى فصبر ، وإلى يوسف الذي قدر فغفر ، فإن الله إذا أحب عبداً ابتلاه ، فإذا صبر قربه واجتباه ، وإذا رضى اصطفاه وأعطاه فوق ما يتمناه   ، هذا إلى أن البلاء يحقِّق العبد بأوصاف العبودية من الذل والإنكسار ،  والشعور بالحاجة والاضطرار ، وهذا ما يؤهله للقرب من حضرة العزيز الغفار ، وهذا ما يوضحه الإمام الشعراني رضي الله عنه في كتابــه {المنن الكبرى} عند  توضيحه لقول الله تبارك اسمه وتعالى.شأنه {وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ} العلق19
وقوله صلى الله عليه وسلم {أَقْرَبُ مَا يَكُونُ الْعَبْدُ مِنْ رَبِّهِ وَهُوَ سَاجِدٌ}[1]
حيث يقول { فإنَّ في هذه الآية والحديث تصريحاً بعدم تحيُّز الحق تبارك وتعالى في جهة دون أخرى ، أي فكما تطلبونه في العلوِّ ، فاطلبوه كذلك في السفل ، وخالفوا وهمكم   ، وإنما جعل الشارع صلى الله عليه وسلم حال العبد في السجود ، أقرب من ربه  دون القيام ، مثلا لأن من خصائص الحضرة أن لا يدخلها أحد إلا بوصف الذل  والانكسار
فإذا عفَّر العبد محاسنه في التراب ؛ كان أقرب في مشهده من ربه من حالة  القيام ، فالقرب والبعد راجع إلى شهود العبد ربه لا إلى الحق تبارك وتعالى في نفسه ، فإن أقربيته واحدة ، قال تبارك وتعالى في حق المحتضر {وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنكُمْ وَلَكِن لَّا تُبْصِرُونَ} الواقعة85 و {وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ} أي الإنسان {مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ} ق16 انتهى
فالدعاء نور الروح وهداها ، وإشراق النفس وسناها ، وهو علاج القلق الذي ينتاب الإنسان في أوقات الأزمات ، ودواء الاضطراب والقنوط ، وهو الإكسير الذي يتجرَّعه المؤمن ، فيزول اضطرابه ، ويسكن قلقه ، وتنزل السكينة والطمأنينة على قلبه ، ويفرح فيه بلطف ربه
هذا إلى جانب أنه يُزيل ما ران على القلب ، ويذيب الغشاوات التي تعلو صفحة الفؤاد ، ويجتث من الوجدان شرايين الغلظة والجفوة والقسوة ، ففيه طهارة  القلوب ، وتزكية النفوس ، وتثقيف العقول ، وتيسير الأرزاق ، والشفاء من كل داء ، ودوام المسرات ، والسلامة من العاهات ، وهو سلاح المؤمن الذي ينفع  مما نزل ومما لم ينزل ، فكن على يقين من أن إجابة الدعاء معلقة بمشيئة الله   تعالى ، والحق يقول {فَيَكْشِفُ مَا تَدْعُونَ إِلَيْهِ إِنْ شَاء} الأنعام41
وقد ورد أن البلاء ينزل فيتلقاه الدعاء ، فيعتلجان ، حتى يغلب الدعاء البلاء ، وقد صدق رسول الله صلى الله عليه وسلمحيث يقول {لاَ يَرُدُّ الْقَضَاءَ إِلاَّ الدُّعَاءُ، وَلاَ يَزِيدُ فِي الْعُمُرِ إِلاَّ الْبِرُّ }[2]
وقد وضح هذه الحقيقة الإمام الغزالي رضي الله عنه حيث يقول {فإن قلت : فما فائدة الدُّعاء ، والقضاء لا مردَّ له ؟ قلت : إن من القضاء ردَّ البلاء بالدُّعاء ، والدُّعاء سببٌ لردِّ البلاء ، واستجلاب الرحمة ، كما أن الترس سبب لردِّ الســـهم ، فيتدافعان ، كذلك الدعاء والبلاء يتعالجان}
فإذا ابتليت بمحنة يا أخي المؤمن فقل {ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ} وإذا رأيت بليَّـة فقــل {سنَّة الله في خلقه} وإذا نزل بك مكروه {فاذكر أن الله ابتلى بالمكاره الأنبياء ، والمرسلين ، والأولياء ، والصالحين} فمن كانت له فطنة وبصيرة ؛ علم أن أيام الابتلاء قصيرة
وإياك والقلق والاضطراب ، والاستسلام للنحيب والبكاء ، واليأس من تحقيق الرجاء ، وكن كالشجرة العظيمة العالية ، لا تؤثر فيها الرياح العاتية ،   فإذا صادفتك مشكلة فافحص أوجه حلِّها ، حتى لا تقع في مثلها ، وخذ في  الأسباب ، وانتظر الفرج ، ولا تفقد الأمل ، ولا تضيِّع وقتك في القلق  والاضطراب ، وفي لعن الحياة ، ودع التدبير لمدبِّر الأكوان ، مع الأخذ في  الأسباب
واعلم أن الله وحده يصرِّف الأمور ، ويفرِّج الكروب ؛ فاعرض مشاكلك كلها  عليه ، وإن لم يكن ما تريد ، فليكن منك الرضا بما يريد ، والله غالبٌ على  أمره ، فقد أوحى الله إلى شعيب عليه السلام {يا  شُعيب ، هبْ لِي مِنْ وَقْتِكَ الْخُضُوعَ ، وَمِنْ قَلْبِكَ الْخُشُوعَ ، وَمِنْ عَيْنَيْكَ الدُّمُوعَ ، ثُمَّ ادْعُنِي، فَإِنِّي قَرِيبٌ}
فاتَّجه يا أخي إلى الله ، وعوِّد لسانك مناجــاة الله ، وتوقع الخير دائمـــــاً من الله ، وكرِّر دائــــــماً قول الحق سبحانه {سَيَجْعَلُ اللَّهُ بَعْدَ عُسْرٍ يُسْراً} الطلاق7

 

شكرا على زيارتكم     


 

 هاتف كل من الاستاذ والتلميذ

 

زيادة على ذلك , فالأستاذ اشترى هاتفه من " الجوطية "
هههههوبطاريته تعاني من اليوم الاولهههههه

 
 
chaussures bizard
 
 
 
 




































 
 
 
 


vرشاقة    


تمارين للبطن



لأسفل الظهر



تمارين للارجل



تمارين للجنب







للظهر

 
 
من هي المراة التي يكرهها جميع الرجاال ؟؟؟؟؟؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


من هي المرأه اللتي يكرهها جميع الرجال؟؟؟؟؟

المسترجله ..
التي تزاحم الرجل في كل شئ بما في لك ميادين العمل الخاصة بالرجال
رافعه صوتها مطالبة بحقها في المناصب والقيادة بما يضمنه لها الدستور
في بلادها متناسيه الشرع الإسلامي .

المجادلة ..
التي تناقش الرجل في كل كبيره وصغيره ولا توافقه على كلامه حتى وان كان
على حق لمجرد المجادلة والمناقشة حتى تثبت له أنها فاهمه وواعية لكل شئ .

المادية ..
التي تعشق المادة ولا ترضى لها بديلا وتطالب بكل شئ حتى وان كانت في غنى عنه
لمجرد أنها تعشق المال وتريد أن تمتلكه .

الكاذبة ..
التي تملك كل الصفات البريئة لكنها مميزة بلسان
لا يعرف إلا الكذب في كل أقوالها .

المتحررة ..
التي لا تلتزم بدين ولا تتقيد بأصول وعادات
ولا يردعها حياء أو خجل . متحررة في ملابسها وافعالها وحتى ألفاظها .

المملة ..
التي لا تحب التجديد في حياتها ولا التغيير في بيتها ، دائمة الانشغال في شغل
البيت والأولاد والمطبخ لا تعرف الحوار ولا المناقشة كل تفكيرها منصب على
البيت فقط متناسيه أن التفاهم والتجاوب العقلي لا يشبعه أحد غير الزوجة 0

الغيورة (الغيرة الزائده).......
التي تقتل بغيرتها القاتلة وشكها الدائم كل شئ جميل بينها وبين الرجل .

الطموحة ..
التي تنشغل عن البيت والزوج والأطفال وتلهث دون كلل أو ملل خلف طموحها وأحلامها .

القويه ..
التي تفرض رأيها وكلامها بقوة شخصيتها ولسانها الفتاك .

الثرثارة ..
التي لا تعرف للسكوت معنى او طريق ، دائما تتحدث مع زوجها وفي كل الاوقات وفي
أي موضوع لا تسكت ولا يسكتها شئ ابدا .

 
 

هام: لمن يغسل الوجه بالصابون



تتوفر في الأسواق أنواع مختلفة ومتعددة من صابون الوجه.
يحتوي انواع من الصابون المرطبات،
وآخر يحتوى على مضادات للبكتيريا، والكثير منها على عطور.

إذا كنت ترغبين في غسل وجهك بالصابون،
فعليك اختيار النوع المصمم خصيصا للبشرة، وليس للجسم بأكمله.
حيث يعتبر النوع الأخير قاس لاستخدامه على بشرة الوجه

ويجب مراعاة نوع البشرة عند اختيار الصابون
فإذا كانت البشرة دهنية، فلا بأس من استخدام الصابون.

أما إذا كانت البشرة جافة؛
فسيؤدي استخدام الصابون إلى زيادة جفافها
لذلك يجب استخدام الصابون المعتدل الذي يحتوي على المرطبات
حتى وإن كنت تنوين استخدام كريمات الترطيب.




خطوات الطريقة الصحيحة لغسل الوجه بالصابون:


1. تبلل قطعة قماش نظيفة بالماء الدافئ،
ويدلك بها الوجه لفتح مسامات البشرة.

2. تبلل قطعة الصابون تحت الصنبور،
وتفرك في اليدين لعمل رغوة،
توزع الرغوة على الوجه بعمل حركات دائرية بالأصابع.
في حال استعمال الصابون السائل،
توضع منه كمية قليلة على اليد،
ويتم توزيعها على الوجه أيضا بعمل حركات دائرية.

3. يترك الصابون على الوجه لمدة دقيقة.
في حال استعمال صابون مرطب؛
سيعمل هذا على زيادة ترطيب البشرة.
في حال استعمال الصابون العادي للبشرة الدهنية،
فستفيد هذه الدقيقة في زيادة جفاف البشرة الدهنية.

4. تبلل قطعة قماش نظيفة بالماء الدافئ مرة أخرى.
يفرك بها الوجه، مع الاهتمام بالمناطق حول الأنف وحدود الشعر
حيث تتركز الأوساخ والدهون.
تبلل قطعة القماش مرة أخرى بالماء الدافئ لإزالة بقايا الصابون.

5. ترش البشرة بالماء البارد؛ لغلق المسامات.
بعد الانتهاء من إزالة آثار الصابون تماما،
تجفف البشرة بلطف بضربات خفيفة باستخدام المنشفة.



نصائح هامة عند غسل الوجه بالصابون:





• عند حدوث احمرار أو حكة بعد استعمال نوع معين من الصابون،
فقد يكون هذا النوع مسببا لجفاف البشرة،
أو قد تكون البشرة حساسة لأحد مكوناته.
ويفضل في هذه الحالة استبداله بنوع أخر معتدل.

 



 
أسماء المرأة في اللغة العربية حسب مواصفاتها

 


  
اليكم سبعون اسما للمرأة حسب مواصفاتها:

 
الربحـلة: المرأة إذا كانت ضخمة وفي اعـتـدال.

السبحـلة : المرأة إذا زادت ضخامتها ولم تـقـبح .

الجـاريـة : المرأة إذا كانت طويلة وسـبـطـة .

الوضيئة : المرأة التي بها مسحـة من الجمال .

العـيطبـول : المرأة الطويلة العـنـق في اعـتـدال وحـسن .

الغـانـيـة : المرأة إذا استـغـنت بجمالها عـن الزينة .

الوسيـمة : المرأة إذا كان جسدها ثابتاً كأنها رسمت به .

القسيـمـة : المرأة صاحبت الحظ الوافر من الحسن .

الرعـبـوبة : المرأة إذا كانت بيضاء اللون رطبة .


الزهــراء : المرأة التي يميل بياضها إلى صفرة كلون القمر والبـدر .

الدعـجــاء : المرأة شـديـدة سـواد العـين مع سعـة المقـلة .
الـشـنـبـاء : المرأة رقيقة الأسنان المستوية الحسنة

الخــود : المرأة الـشـابة حسنة الخـلـق .

المولـودة : المرأة إذا كانت دقـيـقـة المحـاسـن .

الخرعـبـة : المرأة حـسـنـة الـقـد .. وليـنة العـصب

المبـتـلة : المرأة التي لم يركـب لحمها بعـضه بعـضا .

الهـيـفـاء : المرأة إذا كانت لطيفة البـطن .

الممشوقة : المرأة لـطـيـفـة الخـصر مع امـتـداد القامة .

الخـدبجة : المرأة السمـيـنـة الممـتـلـئـة الذراعـيـن والساقين .
البرمادة : المرأة السمينة التي ترتـج من سمنها .


الرقراقة : المرأة التي كأن الماء يجري في وجهها .

الـبـضـة : المرأة إذا كانت رقـيـقـة الجلد وناعـمة البشرة .
الـنـظـرة : المرأة إذا رأيت في وجهها نضرة النعـيم .

الوهنانة : المرأة إذا كانت بها فـتـور عـند القيام لسمنها

. البهنـانة : المرأة إذا كانت طيـبـة الريـح .

العـرهـرة : المرأة عـظيمة الخلق مع الجمـال .

العـبـقـرة : المرأة الناعـمة الجميلة .

الغـيـداء : المرأة إذا كانت متـثـنـية اللين المتعـمدة له .

الرشـوف : المرأة طـيـبـة الـفـم .


أنـــوف : المرأة إذا كانت طيبة ريـح الـيــد .

الرصوف : المرأة إذا كانت طيـبـة الخـلـوة .

الـشـموع : المرأة .. اللعـوب .. الضحـوك

الفرعــاء : المرأة إذا كانت تامـة الـشعـر .

الدخيـمة : المرأة إذا كانت منخـفـضة الصوت .

العـروب : المرأة إذا كانت محبة لزوجها .. المتـحـبـبـة إليـه .
الـنـوار : المرأة إذا كانت نـفـورا من الريـبـة .

القـذور : المرأة المـتـجـنـبـة الأقـذار .

الحصان : المرأة الـعـفـيـفـة .

البنـون : المرأة كـثيـرة الـولـد .

النظور : المرأة قـلـيـلـة الولادة .

المذكـار : المرأة التي تـلـد الذكـور فـقـط .

المأنـاث : المرأة التي تـلـد الإناث فـقـط .

المهـاب : المرأة التي تـلـد مرة ذكـر ومرة أنثى .

مقـلات : المرأة التي لا يعـيـش لها ولـد .

منجاب : المرأة التي تـلـد الـنجـباء .

محمقة : المرأة التي تـلـد الحمقى .

الممكـورة : المرأة المطرية الخلق .


الـلـدينــة : المرأة الـلـيـنـة الـناعـمة .

المقـصد : المرأة التي لا يراها أحـد إلا أعـجبته .

الخبرنجـة : المرأة الجارية الحسنة الخلق في استواء .

الرجراجة : المرأة الدقـيـقـة الجـلـد .

الرتـكـة : المرأة الكـثيرة اللحم .

الخـريــدة : المرأة الحـبـيـبـة .

الطـفـلة : المرأة الناعـمة المـلـمـس .

العـطـبـولة : المرأة طويلة العـنـق .

الـبـراقـة : المرأة بيضاء الـثـغـر .

الدهثمة : المرأة السـهـلة .

العـانـق : المرأة التي لم تـتـزوج .

الباهـرة : المرأة التي تـفـوق غـيرها من النـساء في الجمال .

الهنانة : المرأة الضاحكة ..

المتهللة .

الغـيـلم : المرأة الحسناء .. حسنة الخلـق .

المتحرية : المرأة حسنة المشية في خيلاء

. العيطموس : المرأة الفطنة .. الحسناء .

السهلبة : المرأة خفيفة اللحم

. العـزيزة : المرأة الغـافـلة عـن الـشر .

الرائعــة : المرأة التي تسر كل من ينظر إليها .

البلهـاء : المرأة الكـريـمـة .

الفيصاء : المرأة الطويلة العـنـق .

المجدولة : المرأة الممشوقة .

السرعـوفة : المرأة الناعـمة الطويلة

الشموس : المرأة التي لا تطمع الرجال في نفـسها

 

منقول للفائدة

 
فساتين صيفية لمحجبات 2013
فساتين صيفية لمحجبات 2013 Okat
فساتين صيفية لمحجبات 2013 Okat

فساتين صيفية لمحجبات 2013 Okat
 
 
 
 
 
 
 حوار بين القلــم والممحـاة

الممحاة:
‏ كيف حالكَ يا صديقي؟‏
القلم: لستُ صديقكِ!‏
الممحاة: لماذا؟‏
القلم: لأنني أكرهكِ.‏
الممحاة: ولمَ تكرهني؟‏

قال القلم:‏ لأنكِ تمحين ما أكتب.‏
الممحاة: أنا لا أمحو إلا الأخطاء .‏
القلم: وما شأنكِ أنتِ؟!‏
الممحاة: أنا ممحاة، وهذا عملي .‏
القلم: هذا ليس عملاً!‏
الممحاة: عملي نافع، مثل عملكَ .‏
القلم: أنتِ مخطئة ومغرورة .‏
الممحاة: لماذا؟‏
القلم: لأنّ مَنْ يكتبُ أفضلُ ممّنْ يمحو‏

قالت الممحاة:‏ إزالةُ الخطأ تعادلُ كتابةَ الصواب .‏

أطرق القلم لحظة، ثم رفع رأسه، وقال:‏ صدقْتِ يا عزيزتي!‏
الممحاة: أما زلتَ تكرهني؟‏
القلم: لن أكره مَنْ يمحو أخطائي‏
الممحاة: وأنا لن أمحوَ ما كان صواباً .‏

قال القلم:‏ ولكنني أراكِ تصغرين يوماً بعد يوم!‏
الممحاة: لأنني أضحّي بشيءٍ من جسمي كلّما محوْتُ خطأ .‏

قال القلم محزوناً:‏ وأنا أحسُّ أنني أقصرُ مما كنت!‏

قالت الممحاة تواسيه:‏ لا نستطيع إفادةَ الآخرين، إلا إذا قدّمنا تضحية من أجلهم.‏

قال القلم مسروراً:‏ ما أعظمكِ يا صديقتي، وما أجمل كلامك!‏

   فرحتِ الممحاة، وفرح القلم، وعاشا صديقين حميمين، لا يفترقانِ ولا يختلفان

أحبتـــي
لم لا نقول شكرا لمن يمحو لنا أخطاءنا ويمحو دموعنا ، ويرشدنا إلي طريق الصواب
ألا يستحق الشكر ؟
 
        
 

 


 

ارتباطات فَنيّة وراء تأجيل زيارة "سليمان" و"هُيام" للمغرب

ارتباطات فَنيّة وراء تأجيل زيارة "سليمان" و"هُيام" للمغرب
 

تقرّر تأجيل زيارة أبطال السلسلة الدرامية التركية "حريم السّلطان" إلى المغرب، والتي كانت مبرمجة غدا السبت، بسبب رفض الطرف التركي رغبة النادي السياحي المغربي المستضيف في تمديد فترة الزيارة من 24 ساعة إلى أسبوع، من أجل استثمار زيارة الفنّانَين لصالح السياحة بالمغرب.

وبرّر الطرف التُّركي رفضه للمقترح المغربي بارتباطاتهم المكثفة بتصوير بقية أجزاء "حريم السلطان"، حيث أدلوا بعقودهم الموثقة مع الشركة المنتجة للسلسلة لممثل النادي السياحي المغربي، خصوصا وأن عروضا مادية مغرية قدمتها شركات خليجية من أجل الظفر بالعرض الحصري للأجزاء القادمة وبثها على قنوات خليجية خاصة.

ووفقا لمصدر موثوق، فقد أوفد سعيد قيلش، رئيس نادي هاوس السياحي، على وجه الاستعجال مدير أعماله إلى اسطنبول، حيث أجرى مباحثات مطولة، دامت لأزيد من شهر، مع الشركة المُسَوّقة لأبطال السلسلة التركية، تقرّر من خلالها زيارة مدتها 3 أيام، مع الاحتفاظ بنفس بنود العقد الأولي، بما في ذلك المبلغ المتفق عليه (600 ألف دولار تدفع نقداً بالعملة الأجنبية)، على أن يحدد الطرف التركي تاريخ الزيارة الذي يتناسب والتزامات الفنانين.

كما تعهدت الأطراف بزيارة مدن مغربية أخرى، إضافة إلى سطات ومراكش، إذ من المرتقب أن يحل الفنانان ضيوفا على منتجع "مازكان" بالجديدة، إضافة إلى الالتزام بإلباس خالد ارغنش (السلطان سليمان) ومريم أوزيرلي (السلطانة هيام)، الزيّ الصحراوي وحمل العلم المغربي.

وحسب مصدر ذاته، فإن الجهة المستضيفة لزيارة الفنانين الأتراك لم تتلق أي دعم مادي من وزارة السياحة، "ما عدا دعم لوجيستكي"، رغم أن المبادرة تدخل في إطار الترويج للمغرب كوجهة سياحية في العالم، خصوصا في تركيا.


 

لميس تحل بالدار البيضاء وتخرج للإعلام بالقفطان المغربي

الدار البيضاء: ارتدت بطلة "سنوات الضياع" الفنانة التُّركيَّة، توبا بويوكوستن، المعروفة عند العرب باسم "لميس"، القفطان المغربي، بطلب منها، خلال لقائها وسائل الإعلام المحليَّة، نهار الأربعاء في العاصمة الإقتصاديَّة المغربيَّة، الدار البيضاء، الَّتي تعد إحدى المحطَّات في جولتها العربيَّة مع علامة "بانتين" لمستحضرات العناية بالشعر، باعتبارها سفيرة لها في الوطن العربي.
وتعتبر هذه المرَّة الأولى الَّتي تزور فيها "لميس" المغرب، الذي انبرهت بطبيعته، وحسن ضيافته.
وأكَّدت توبا بويوكوستن، خلال اللقاء الصحافي، أنَّها أعجبت كثيرًا بإحدى الأسواق الشَّعبيَّة في العاصمة الإقتصاديَّة، وإنَّها تتطلَّع إلى التعرف إلى الفن المغربي.
 
وعبَّرت "لميس" عن سعادتها بوصفها أحد رموز الجمال العربي، مشيرةً إلى أنَّ العناية بجمالها يتطلب منها استعمال مجموعة من الوصفات الطبيعيَّة والإصطناعيَّة المخصَّصة لهذا الغرض.
وأوضحت بطلة "سنوات الضياع" أنَّها ستقدم أي دور يحافظ لها على مستواها الفني أمام الجمهور.
يذكر أنَّ "لميس" زارت قرية أطفال في المدينة ذاتها، في إطار الأعمال الإجتماعيَّة الَّتي تقوم بها "بانتين".
وكانت النجمة التُّركيَّة قضت ثلاثة أيَّام في العاصمة المصريَّة، القاهرة، في إطار الجولة العربيَّة للعلامة ذاتها.
وشهد المؤتمر، الذي أقيم لها في أحد الفنادق الكبرى، حضورًا كبيرًا من الصحافيين ووسائل الإعلام المصريَّة والعربيَّة.
ومن المعروف أنَّ الفنانة التُّركيَّة، توبا بويوكوستون، الشهيرة بـ"لميس" قدَّمت مسلسلين "سنوات الضياع" و"عاصي" وحققا نجاحًا كبيرًا في الوطن العربي


 

ليكن حجابك دائما أنيقا



إذا كنت ترغبين بمعرفة بعض الأمور التي من شأنها أن تساعدكِ على وضع الحجاب بطريقة أنيقة وجذّابة ،فتابعي النصائح التالية:
1- تذكرّي دائما أنه لا يمكنكِ إرتداء حجاب معرّق مع قميص أو جاكيت معرّق .فإذا كان القميص معرّقا أو مرقّطا أو مخططا ،يفضّل إختيار الحجاب الموحّد اللون وبالعكس ، للحصول على طلّة أنيقة.
2- إبتعدي عن ألوان الحجاب الباهتة أو الخافتة كالأبيض، الباج الفاتح، الرمادي الفاتح وغيرها ،مهما كان لون بشرتك، لأنها تجعلك تبدين شاحبة اللون وكبيرة في السن.
3- إذا كانت بشرتك سمراء أو مائلة الى السمرة ،فإبتعدي عن الألوان الجريئة والقوية لأنها تجعلك تبدين غير لائقة المظهر.أما إذا كانت بشرتك بيضاء ،فسوف تكون الألوان الجريئة هي الأكثر ملاءمة لكِ لأنها تعمل على إبراز ملامحكِ وجمالكِ بشكل أفضل.
4- إختاري الشالات القطنية التي تجعل طلتّك “كاجوال” ،عملية وجذّابة خلال النهار.أما في السهرات فقد يكون بإمكانكِ إختيار الشال الحرير الذي يمنحكِ مزيداً من الأناقة.
5- إذا أردتِ الحفاظ على حجاب ثابت طوال اليوم ،فإستعيني بربطة شعر (باندانا) من القطن المطاط أو الدانتيل، لرفع شعرك من الأمام .ثم ضعي الحجاب فوقها بالطريقة التي تجدينها ملائمة لشكل وجهك.وقد يكون بإمكانك إظهار هذه الربطة في مقدمة الرأس ،لو أردتِ،شرط أن يتم تنسيقها مع لون الحجاب. .




إن كنت من محبي الأزياء وتتابعين كل ما هو جديد في عالم الموضة، يمكنك ذلك مع حجابك، إذا اتبعت الأساسيات الصحيحة لارتدائه. حجابك دائما على الموضة
إن الاعتناء بمظهرك كمحجبة يتطلب عناية وجهد كبيرين خصوصا إذا ارتديت الحجاب مؤخراً ولا تملكين أدنى فكرة عن ملابس ولفات الحجاب. عليك بمعرفة نوعية قماش الشال و الألوان الملائمة لك ، وهذا سوف تكتسبينه بالخبرة إثناء تجربتك لعدد كبير من مختلف أنواع الشالات. إن الشال القطني الخفيف هو الملائم للجميع عموماً واعلمي أن الشال المتعدد الألوان يضفي اشراقة على سحنتك، وعند اختيارك للشال الملون من الضروري جدا أن يكون التوب أو القميص وحذاؤك الذي ترتدينه سادة هذه قاعدة لا يجب أن تغضي النظر عنها وخذيها على محمل الجد. ابتعدي عن ارتداء التوب القصير الأكمام وأسفل منه توب طويل الأكمام، فهذه إطلالة لا أناقة فيها على الإطلاق، اعتمدي التوبات والقمصان و الجاكيتات ذات الأكمام الطويلة. من الضروري إضافة الأساسيات لخزانتك وهي تتمثل بالبنطلونات الكتان الواسعة نسبياً بمختلف ألوانها (الأسود،البيج،الرصاصي، النيلي، البني، الحني، الأبيض)، والجينز ذو القصة الملائمة لجسمك و القمصان و التوبات بمختلف ألوانها بشرط أن تكون طويلة الأكمام وواسعة طويلة إذا قررت ارتداءها بمفردها، أما إذا قررت ارتداء الجاكيت القطني أو الجينز أو الكتان الطويل الأكمام فوقها فلتكن قصيرة الأكمام أو Cut ويكون التوب او القميص قصير اذا كان الجاكيت طويل والعكس صحيح، و إذا لاحظت أن هناك نقص في خزانة ملابسك و قررت شراء النواقص لديك، عليك بشراء الإطلالة كاملة مع الشال والإكسسوارات والحقيبة والحذاء بنفس الوقت ويجب أن تكون متناسقة تماماً، هي عملية مكلفة في البداية لكن بعد توافر جميع الإطلالات الملائمة لكل مناسبة لن تحتاجي إلى إضافة وشراء المزيد إلا في حالة استبدال قطعة بأخرى لتلفها. 


 

أحدية
انيقة و رائعة بدون كعب عالي و مريحة جدا
تفضلن و لكن الاختيار
مودتي











 

أعمال فنية رائعة بأزرارقفافل الخياطة
 



منقول
 

 
فن الديكور بطعم آخر ... عند البدو .. رااائع

غرف نوم بسيطة وحلوة


غرف نوم مزدوجة ..

غرف نوم فردية

جلسة الشاي


جلسة ولا أروع منها .. من الداخل

منظر الخيمة فى وقت المغرب ... إبداع
 
 
مخدات للصالونات فاخرة 
اتمنى تعجبكم

 


















 
اصنعي وسائدعطريه
للغرف والحمام
نبدأ أول شي

نقص القماش ثلاث مقاسات مختلفة

نبدأ بالخياطة

نترك طرف واحد

لحشوه بالقطن والاعشاب العطرية


الشكل النهائي نزينه بشريطه وورده

تزينون به المكان الذي ترغبون به
 
.. و الصلاة و السلام على أشرف المر
سليـن .. .. الحمد لله وحده نحمده و نشكره و نستعينه و نستغفره و نعود بالله من شرور أنفسنا و من سيئات أعمالنا .. .. من يهده الله فلا مضل له و من يضلل فلن تجد له ولياً مرشدا .. .. و أشهد ألا إلاه إلا الله وحده لا شريك له و أن محمداً عبده و رسوله صلى الله عليه و سلم .. .. و على آله و صحبه أجمعين و من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .. .. ربنا لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الخبير .. .. ربنا لا فهم لنا إلا ما فهمتنا إنك أنت الجواد الكريم .. .. ربي اشرح لي صدري و يسر لي أمري و احلل عقدة من لساني يفقهوا قولي .. .. أما بعد .. .. فإن أصدق الحديث كتاب الله تعالى و خير الهدي هديُ سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم .. ..و شر الأمور محدثاتها و كل محدثة بدعة و كل بدعة ضلالة و كل ضلالة في النار .. .. فاللهم أجرنا و قنا عذابها برحمتك يا أرحم الراحمين ..
أحضرت اليوم 20 مجلة في فن الكروشي بصور عالية الجودة
المجلة رقم 1 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 2 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 3 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 4 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 5 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 6 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 7 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 8 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 9 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 10 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 11 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 12 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 13 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 14 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 15 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 16 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 17 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 18 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 19 للتحميل اضغط هنا
المجلة رقم 20 للتحميل اضغط هنا
شرح التحميل من موقع restfile
للتحميل أكثر من مرة ، الحل بسيط اقطعي الاتصال بالانترنت تم أعيدي الاتصال مرة أخرى ، حيث سيتغير الإيبي و من تم التحميل عدد المرات المرغوب فيها ومن المستحسن استعمال برنامج CCleaner بعد الانقطاع عن الانترنت و لتحميله من الموقع الرسمي من هنا
 
 
 

 
طريقة ممتعة لعمل ماسك الزنجبيل للبشرة

يُعتبر الزنجبيل بشكليهِ الأخضر والمجفف من النباتات متعددة الفوائد، فهو يقوي مناعة الجسم ويُعالج الأمراض الفيروسية، ويُساعد على خسارة الوزن إضافةً إلى فوائدهِ التجميلية وذلك بإستخدام ماسك الزنجبيل للبشرة ..
ومن الممتع إستخدام ماسك الزنجبيل للبشرة بطريقتين إعتماداً على نوعية الزنجبيل المتوفرة في المنزل، والتفاصيل فيما يلي:
أولاً: إذا كان الزنجبيل المُجفف والمطحون هو المتوفر بالمنزل فإن ماسك الزنجبيل للبشرة كالتالي:
أحضري ملعقة كبيرة من بودرة الزنجبيل وأضيفي إليها القليل من الماء البارد حتى يُصبح قوام الخليط كالعجينة المُتماسكة، ثم ضعي ماسك الزنجبيل على بشرتكِ بعد تنظيفها وتجفيفها جيداً وأتركيهِ لمدة 20 دقيقة، ستشعرين بالقليل من اللسعات لكن لا داعي للخوف لأن هذا أمر طبيعي، إغسلي بشرتكِ بالماء البارد بعد إنتهاء المدة المحددة وجففيها جيداً، ثم مرري قطعة قطن مبلولة بماء الورد على بشرتكِ.

كرري ماسك الزنجبيل للبشرة مرتين أسبوعياً لتلاحظي النتائج المُبهرة من تبييض ونعومة الوجه بعد مرور الأسبوع الثاني، مع التنبيه على أن هذا الماسك غير مُناسب لذوات البشرة الحساسة.

ثانياً: إذا كان الزنجبيل الطازج هو المتوفر بالمنزل فإن ماسك الزنجبيل للبشرة سيكون كالتالي:
أحضري ثلاث شرائح من الزنجبيل الطازج ونظِّفي بشرتكِ بالماء الدافئ والصابون وجففيها جيداً، ثم خذي وضعيةً مريحة كمشاهدة التلفزيون أو الإستماع إلى شيءٍ ما وقومي بفرك بشرتكِ بقطع الزنجبيل الطازجة أثناء ذلك لمدة نصف ساعة أو حتى تشعري بالملل، ولا تغسلي وجهكِ إلا بعد مرور 3 ساعات على العملية.
طبِّقي ماسك الزنجبيل الطازج للبشرة كلما أُتيحت لكِ الفرصة لتتخلصي من الجلد الميت، وتحصلي على التفتيح الطبيعي إضافةً إلى النعومة والتعقيم وبالتالي التخلص من البثور، وهذا الماسك مُناسب لجميع أنواع البشرة
 
 
مساء الورد    هل صحيح:الورود لاتؤثر على عواطف الرجال؟
  

ذكر استطلاع للرأي أجري مع ألف ومائتي رجل و ألف امرأة في مدينة ساوباولو البرازيلية التي تعتبر أكبر مدينة في أمريكا اللاتينية بأن ثمانية وستين بالمائة من الرجال لايعطون أي قيمة للورود التي تقدم لهم من قبل شريكات حياتهم في المناسبات العاطفية.
وجاء في الاستطلاع الذي أجراه معهد الدراسات الاجتماعية التابع لجامعة "مكنزي" في ساو باولو ونشره موقع "تيرا" البرازيلي على الانترنت بأن الرجال لايأبهون بالورود ويفضلون بدلا منها هدايا مفيدة لهم على الصعيد الشخصي مثل الأقلام الجميلة والمحفظات الجلدية الأنيقة والملابس.
وقالت هذه النسبة من الرجال بأن الورود مرتبطة بشكل مباشر بالمرأة أما بالنسبة للرجل فهي تعتبر جزءا عاديا من الطبيعة ليس لها أي مفعول عاطفي.
وفي المقابل أظهر الاستطلاع مع النساء بأن ستة وتسعين بالمائة من النساء تعتبرن الورود أجمل هدية تقدم لهن من قبل الرجال في المناسبات العاطفية. وقالت المشاركات في الاستطلاع بأن الورود تمثل قمة الرومانسية ومرتبطة بشكل مباشر بجمال الحب.
عزيزي عضو المنتدى...ما رأيك ؟ هل يؤثر فيك الورد؟ هل تفضله هدية أو تفضل قيمة مادية أخرى؟

وأنت أختي العضوة الكريمة والرائعة هل تجدين الرجل يتفاعل مع الورود ويعشقها كما النساء أم لا؟ وما هي المناسبات التي تتمنين فيها هدية الورد؟ هل تهتمين بأسماء الورود وأنواعها وفلسفة ألوانها؟ ما لون وردك المفضل.ولماذا؟

 

عادة إهداء الورود دخيلة على مجتمعنا الإسلامي , و قد اعتدنا على هدايا غيرها في مناسبات عديدة , فنحن شعب نحبّ الورود لذاتها في الحقول و الحدائق و في المزهريات ...دون النية - غالبا - في شرائها للهدية باستثناء تقديهما في الحفلات أو عند زيارة مريض ...أما بالنسبة للمرأة , فالرجل مطالب بشراء هدية ذهبية و في المقابل , فإنه يتلقى هدايا رجالية بامتياز : ساعة يد , عطر , ربطة عنق ... و تكفي الرجل لحظة دخوله المنزل عندما يشم رائحة شهيوة منبعثة من المطبخ أن ينادي المرأة/زوجته يا وردتي . مع خالص الودّ و التقدير و للجميع أهدي حقول ورود


 

...

كلمة احبك 28 لغة

بالعربي ( أحبك ) بالانجليزي ( I love you ) بالافريكانس ( Ek het jou liefe ) بالبافاري ( I mog di narrisch gern ) بالبنغالي ( Ami tomAy bhAlobAshi ) بالأمازيغي(Ark tirikh ) بالبوليفي ( qanta munani ) بالبلغاري ( Obicham te ) بالكمبودي ( Bon sro lanh oon ) بالكندي الفرنسي (اقليمكويبيك) ( Sh'teme ) بالصيني ( Wo ie ni ) بالكورسيكي ( Ti tengu cara .. Ti tengu caru ) بالكرواتي ( LJUBim te ) بالهولندي ( Ik hou van jou ) بالاكوادوري ( canda munani ) بالفرنسي ( Je t'aime ) بالالماني ( Ich liebe Dich ) باليوناني ( s' agapo ) بالهندي ( Mai tumse pyar karta hoo ) بالهنغاري ( Szeretlek ) بالايسلندي ( Eg elska thig ) بالاندونيسي ( Saja kasih saudari ) بالايرلندي ( taim i' ngra leat ) بالايطالي ( ti amo ) بالياباني ( Kimi o ai shiteru...Watakushi -wa anata-wo ai shimasu ) ويقال انكلمةSukii (تقرأ ski سكي) كافية بالكوري ( Tangsinul sarang ha yo ) باللاتيني ( Te amo ) بالنرويجي ( Eg elskar deg ) بالبولندي ( Kocham Cie ) بالبرتغالي ( Amo-te ) بالروماني ( Te iu besc ) بالروسي ( Ya vas liubliu ) بالصربي ( LUBim te ) بالاسباني ( /Te Amo ) وبلهجة ثانية ( / Te quiero ) بالسرلانكي ( Mama Oyata Arderyi ) بالسواحيليالافريقي ( Naku penda ) بالسويدي ( Jag a"lskar dig ) بالتايلندي ( Ch'an Rak Khun ) بالتركي ( Seni seviyo*rum ) بالاوردو ( Mujhe tumse mohabbat hai ) copied
فوائد صمت المرأة أحيانا
المعروف أن الصمت من صفات الرجل التي تقلق المرأة وتزعجها كثيراً
وتقول أبحاث علم النفس أن الرجل يعتمد عادة الصمت لأنه بعكس المرأة
قليل الكلام ويشغل تفكيره أكثر من لسانه،
لكن أحدث دراسة اجتماعية تؤكد أن المرأة صارت تعتمد مبدأ الصمت
لكي تكون أكثر قوة وجاذبية.
«السكوت من ذهب»
مقولة يكررها كثيرون، لكن لو أدركت المرأة قيمتها ومعناها لتسلحت
بها في كل تصرفاتها وتعاملاتها مع الآخرين وأحرزت نجاحاً ووطدت ثقة واحتراماً بينها وبين الطرف الآخر.
هذا ما كشفته الدراسة اعتمدي الصمت الفعال،
أي أن تكتفي بالتعبير عن غضبك واستيائك بنظرات حادة وثاقبة
من عينيك فقط ، عندها سيترجم الآخرون صمتك على أنه ثقة زائدة في النفس وقوة
غامضة تجعلهم يحارون في رد فعلك، ويصعب عليهم توقع ما سيصدر عنك.
عندها ستدركين أن للصمت قوة خارقة توقف الآخرين عند حدهم.
لكي لا تندمي
ـ إن الصمت مرتبط بالحذر وكلاهما وسيلة قوية تساعد على
النجاح في الحياة عامة ومع شريك العمر خاصة، بمعنى أنه عندما تكون المرأة
حذرة في كل كلمة تقولها للآخرين تكسب احترامها لنفسها واحترامهم لها.
والمرأة التي تطبق أسلوب الصمت عندما تغضب، إنما تفكر مليا قبل حصول
ردة فعلها المفاجئة، وهكذا تتحكم في نفسها وتركز أكثر في الحبكة المنطقية لمحور النقاش مع الطرف الآخر، لكن إذا بدأت بالكلام بطريقة انفعالية فستثرثر بغير هدى وتقع في أخطاء وتصدر عنها ألفاظ قد تندم عليها لاحقا.
يبوح بأسراره
ـ إن صمت المرأة يضع الطرف الآخر في موقف دفاعي ، فعندما يصمت الرجل
مثلا تقلق المرأة و تغضب ولكي تخرجه عن صمته تبدأ برمي الأحاديث واحداً تلو الآخر فتخرج كل ما لديها من أسرار أمامه.
وهكذا على المرأة أن تعتمد الصمت كما الرجل لكي تضعه في موقف دفاعي
فيضطر للكلام وإخراج كل ما لديه.
أكثرذكاء
عدا عن قوته ، الصمت يضفي على المرأة هالة من النفوذ ويجعلها في نظر زوجها
أكثر ذكاء وأعمق تفكيراً. فعندما يعود الرجل من عمله متعبا ويكون سريع الاستثارة أوالغضب، عليها أن تتجاهله وتصمت لكي تتحكم هي في الموقف بدلاً منه . فهو سيحاول أن يخفف من غضبه ليحقق التوازن بين شخصيته وشخصيتها، وفي الوقت نفسه يتأثر بأسلوب تعاملها مع غضبه فيقدر لها ذكاءها ويحترم موقفها وينجذب نحوها ويعتبرها إنسانة جديرة بالاعتماد عليها في المواقف الصعبة.
تثير انتباهه
قيمة الصمت تتضح أكثر في ما تعطيه للمرأة من وقار واحترام، فالنساء عامة معروفات بحبهن لجلسات التسلية والدردشة والقيل والقال وإلقاء الشائعات، وهؤلاء فينظر الرجال محبات للثرثرة وغير جديرات بحب واحترام أزواجهن، بينما المرأة التي تستمع أكثر مما تتكلم وتجيد فن الصمت والرد بكلمات مقتضبة ومتقنة، هي التي تثير انتباه الرجل ويجذبه غموضها ويحاول التقرب منها لفك غموضها واكتشاف أسرارها.
مستودع أمين
والمرأة الغامضة يفضلها الرجل لأنها تخبئ ما تشعر به ولاتدلي بأي معلومات عن نفسها أو عن الآخرين، فينجذب نحوها لأنه يجدها موضع ثقة وأكثر تأثيراً على الآخرين ، ويرى فيها مستودعاً أمينا لأسراره ومشاكله لأنها ستحتفظ بها لنفسها، بعكس المرأة كثيرة الكلام التي يصمت أمامها الرجل ويتهرب منها مخافة أن تفشي أسراره أمام الآخرين.
..
وقد قال أحد الحكماء
لوعلمت المرأة أن الصمت يزيدها جمالاً لصمتت طيلة حياتها

 

هكذا الرجل

إذا تجادلتي معه قال عنك
عنيدة
************ ********* ********* ********* *******
وإذا جلستي صامتة قال عنك

غبية
************ ********* ********* ********* *******
إذا لم تحبيه يحاول أن
يمتلكك
************ ********* ********* ********* *******
وإذا أحببتيه
يتركك
************ ********* ********* ********* *******
إذا أخبرتيه عن مشاكلك فأنت
مزعجة
************ ********* ********* ********* *******
وإذا لم تخبريه يقول
أنك لا تثقين به
************ ********* ********* ********* *******
إذا لم تفي بوعدك
فأنت مراوغة
************ ********* ********* ********* *******
أما إذا أخلف هو وعده فحجته
انه كان مضطر لذلك
************ ********* ********* ********* *******
إذا نجحتي في عملك يقول
هذا هو الحظ ، ما في غيره
************ ********* ********* ********* *******
وإذا نجح هو فيقول أن السبب
ذكاؤه
************ ********* ********* ********* *******
إذا جرحتيه فأنتي
قاسية
************ ********* ********* ********* *******
وإذا جرحك فأنتي في نظره
حساسة جدا وسريعة البكاء


 

البـنــات تفــاحــــات



لكل منهن لون ، وشكل ، ومذاق ، وطعم، وطبع خاص


لاتوجد واحدة أجمل من الأخرى

فلا الشقراء أجمل من السمراء

ولا الطويلة أفضل من القصيرة

ولا الرشيقة أفضل من البدينة

ولا صاحبة الشعر الحريري أفضل من الشعر المتموج

لأن لكل منها من يفضِّلها ويقدِّر قيمتها

فالأذواق تختلف

لكن

الفرق بينهن في النقاء (الداخلي والظاهري )


و البريق

فإذا كانت البنت ذات أخلاق فإن أخلاقها سوف تظهر على

تصرفاتها وتبدو على ملامح وجهها فتعطيها

ضياءً وسماحة وجمالاً خاصاً،

فتبدو لامعة براقة كهذه التفاحات:


وليست كهذه:


أو هذه :


أو هذه :


بل هي جميلة الشكل والخُلُق

ليس هذا فحسب وإنما تحرص على مصاحبة التفاحات

الصالحات مثلها

لأنها تعرف جيداً أن صديقة السوء كالدودة

التي تظل رويداً رويداً تنخُر داخل التفاحة السليمة


إنها تفاحة أيضا ولكنها شريرة كمصاص الدماء


تنشب أنيابها في صديقتها

التفاحة الصالحة

حتى تتركها فاسدة مثلها

لماذا

لأنها لا تطيق رؤية الصالحات الطاهرات



لأن ذلك يُشعرها بأنها فاسدة عفنة

فتحقد عليهن وتظل تراوغهن وتوهمهن بأنها صديقتهن وتحب مصلحتهن

ثم بعد أن تفسدهن، تُدير لهن ظهرها وتُخرجُ لهن لسانها

هـــكـــــــــــــــذا:


نعم إن تفاحة فاسدة واحدة وسط الكثير من التفاحات السليمة


ولكنها تؤدي إلى فسادهن

جميعا

"One bad apple spoils the bunch"

وترجمتها:

تفاحة واحدة فاسدة تفسد المجموعة كلها

لذا ينبغي الابتعاد عن التفاحات السيئة

ومصاحبة التفاحات السليمة


ولا تهتم كم هن كثيرات التفاحات الفاسدات

فلا تنساق إلى القطيع كالغنم



بل تظل شامخة بشخصيتها وأخلاقها الفريدة

حتى ولو بقيت وحيدة كالمُهرة الأصيلة


حتى تجد من تستحق المصاحبة



منقول للفائدة

 


 

صندوق مجوهرات تحفة إلى كل عروس صندوق مجوهرات العروس من أهم الامور التي يجب أن تعتني بها العروس
اذ يجب ان تملك صندوقا جميلا ومريحا لحفظ مجوهراتها  بشكل منظم وأنيق يعبر عن شخصيتها ..
فان لم تحصلي بعد على صندوق لمجوهراتك إليك بعض من التصاميم الجميلة
لصندوق مجوهرات العروس فلتختاري مايناسب ذوقك ...

 لما للعرائس فقط ؟؟؟؟ حتى للعجائز مثلي هههههههه 


 
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ملكات الجمال ... هل هن جميلات حقا ؟؟ . تصرخ غير مصدقة .. وهي تتلقى التهاني من كل جهة .. ثم تتماسك وتتقدم بخطواتها مختالة ، في فستانها الضيق العاري .. وقد حملت اسم وطنها ( مع رقمها ) في ورقة معلقة على صدرها .. سترت بعض مالم يستره فستانها .. ثم تلتفت الى الجمهور لتقدم لهم ابتسامة .. وتقف بزهو و " شموخ " لترتدي تاج ملكية العالم .. ودموعها تنهمر من شدة الفرحة بالانتصار والانجاز ! بينما الآلاف يصفقون لها بحماس ويهتفون .. والملايين يتابعونها عبر الشاشات الصغيرة والكبيرة في الشوارع .. لقد سادت العالم .. ! وحملت تاجا مرصعا بمئات الجواهر النفيسة .. ونالت جوائز بمئات الآلاف من الدولارات .. حصلت على كل ذلك .. بجمالها فقط !! وفي مكان آخر في هذا العالم .. هناك آلاف الفتيات اللاتي يفقنها جمالا وخلقا وأدبا وعلما .. ويستطعن أن ينلن ألف تاج وتاج .. الا أنهن يأبين أن يعرضن ما لديهن .. في سوق نخاسة القرن العشرين .. لأنهن أغلى وأثمن من أن يدخلن في هكذا مزاد رخيص .. هذا الهوس العالمي بجمال المرأة تجاوز حدود المعقول .. وبدأ يتعداه الى حدود غير طبيعية .. اذ أصبح البحث عن الجمال هاجس المرأة الأول والأخير حتى أنها أصبحت تقيم بجمالها ولا شئ غيره كما يحدث في مسابقات الجمال العالمية . وأصبح الأمرمنتشرا لدرجة مريعة .. لدرجة أثرت في نفسية كثيرمن النساء والفتيات فأصيب بعضهن بعقد النقص ، والبعض بهوس تغيير المظهر ما بين فترة وأخرى بينما البعض عانى من أمراض نفسية بسبب ذلك البحث عن الجمال بمفهوم الغرب .. من هي الجميلة ؟ نتكلم كثيرا عن جمال الروح .. وأنه هو الجمال الحقيقي .. فما هو هذا الجمال ؟ جمال الروح ليس له معايير معينة ، ولكنه شخصية الانسان وطريقة تعامله مع الأخرين .. تكون المرأة جميلة الروح بالالتزام بالدين والأخلاق الحسنة والحياء .. بالتسامح والرضى والقناعة .. بالمحافظة على مشاعر الأخرين .. وبالكلمة الطيبة والابتسامة الحنونة .. بالأحاديث الممتعة والشيقة والثقافة والاطلاع .. بالتواضع واحترام الأخرين وتقديرهم .. بالرقة والأدب في الأقوال والأفعال .. فتخيلي فتاة جميلة ولكنها سيئة السمعة تجاهر بالمعاصي .. خارجة عن حدود العفة والحياء .. أو تخيلي فتاة جميلة ولكنها خشنة التصرفات عصبية . سيئة الخلق كثيرة العراك مع من حولها .. أو تخيلي فتاة جميلة ولكنها متكبرة مغرورة تحتقر كل من أمامها وتستهزئ به وترى نفسها فوق الأخرين .. كل هذه الأمثلة .. تدلنا على معنى جمال الروح .. انه الجمال الحقيقي الذي يبقى ويؤثر في النفس أكثر من غيره . ويمكن لأي فتاة الحصول عليه .. كل التقدير والاحترام
 
 
 
 
 
 
 
 
 

2 votes. Moyenne 5.00 sur 5.

Date de dernière mise à jour : 17/05/2014